اخبار الكورة العربية

حالة غضب في الزمالك بسبب تمسك اتحاد الكرة بعدم تأجيل مباراة حرس الحدود في الكأس

مازالت أزمة مباراة الزمالك وحرس في دور الـ 32 من بطولة كأس مصر تمثل صداعًا بالنسبة لمسئولي الزمالك، خاصة وأن موعد المباراة سيكون يوم 20 من شهر فبراير الجاري، وهو نفس اليوم الذي حدده مسئولي القلعة البيضاء للسفر بطائرة خاصة إلى السنغال، استعدادًا لمواجهة تونجيت السنغالي، ضمن منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات لبطولة دوري أبطال أفريقيا.

وكان الزمالك قد تقدم بطلب إلى مسئولي اللجنة الثلاثية التي تدير شئون الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة أحمد مجاهد، بضرورة تأجيل مباراة الفريق مع نظيره حرس الحدود في إطار منافسات دور الـ 32 من بطولة كأس مصر، بسبب تضارب موعد اللقاء مع سفر بعثة الفريق إلى السنغال لمواجهة تونجيت، حيث سيسافر الفريق صباح نفس يوم المباراة، إلا أن مسئولي اتحاد الكرة مازالوا متمسكين بإقامة المباراة في موعدها، لكن إدارة الزمالك ما زالت تواصل ضغطها من أجل تأجيل المباراة.

حيث ‏أخطر مسئولو الاتحاد المصري لكرة القدم نظائرهم في الزمالك بصورة شفهية برفض تأجيل لقاء حرس الحدود المقرر له يوم 20 فبراير الجاري في دور الـ32 من كأس مصر، وهو الأمر الذي أثار عضب مسئولي الزمالك بسبب ارتباط الفريق بمواجهة هامة أمام تونجيث السنغالي يوم 23 من الشهر نفسه كما أن الزمالك يمثل مصر في دوري الأبطال.

ووقع الزمالك في فخ التعادل السلبي أمام نظيره مولودية الجزائر الجزائري في أولى مباريات الفريق في دور المجموعات لبطولة دوري أبطال أفريقيا، في المباراة التي جمعت بينهم، أمس الجمعة، على ملعب ستاد القاهرة الدولي.